التخطي إلى المحتوى


06:15 م


الجمعة 02 سبتمبر 2022

السويس – حسام الدين أحمد:

قال الدكتور أحمد نوح مدير إدارة المستشفيات في السويس والمشرف على المستشفى العام، إن إجمالي حصيلة حادث انقلاب أتوبيس رحلات على طريق الجلالة بلغ 8 ضحايا و38 مصابًا.

وأوضح الدكتور أحمد نوح، أن رجال الإسعاف في السويس بإشراف الدكتور محمد طنطاوي نقلوا 41 مصابًا إلى المستشفى، بينما جرى نقل 5 ركاب متوفيين مجهولي الهوية إلى ثلاجة حفظ الموتى.

وأضاف أن من بين المصابين بعض الحالات الخطرة، والتي أصيبت بنزيف في المخ، ونزيف داخلي، وتوفيت 3 سيدات منهن متأثرات بإصاباتهن بنزيف في المخ، وهن مجهولي الهوية أيضًا، ليرتفع بذلك إجمالي الضحايا إلى 8 ركاب.

وتابع أن المتوفين في موقع الحادث هم 3 سيدات ورجل وطفل، وبذلك يكون إجمالي الضحايا 6 سيدات ورجل وطفل جميعهم مجهولي الهوية، وجرى التواصل مع أسر الركاب للتعرف على جثامين الضحايا.

ووجه الدكتور الحفناوي بسرعة التعامل مع الحالات فور وصولها تباعا مع إعطاء الأولوية للحالات الخطرة وفقا للتقرير المبدئي للإسعاف عن كل حالة، ومراجعة بنك الدم للتأكد من توافر فصائل المصابين، كما وجه بسرعة تسكين كافة الحالات بالتخصصات المختلفة ووضعهم تحت الملاحظة بعد عمل الإشاعات والفحوصات وتقديم الرعاية اللازمة لهم.

وكان مرفق إسعاف السويس برئاسة الدكتور محمد طنطاوي مدير مرفق الاسعاف، تلقي بلاغ من قائدي السيارات على الطريق يفيد انقلاب أتوبيس رقم “س أ د 182” أمام محطة تموين الوقود وطنية الجلالة، اتجاه السخنة، وجرى الدفع بـ25 سيارة لموقع الحادث لتقديم التأمين الطبي للمصابين.

تفقد إيهاب سراج الدين السكرتير العام المساعد لمحافظة السويس حالة المصابين في حادث انقلاب أتوبيس رحلات على طريق السخنة الجلالة، والذي أسفر عن مصرع 8 واصابة 40 راكب آخرين.

وجه اللواء عبدالمجيد صقر محافظ السويس، القيادات التنفيذية برفع درجة الاستعداد القصوى داخل المستشفى وتقديم الخدمات الطبية على أكمل وجه للمصابين والتنسيق مع باقي المستشفيات بالمحافظة للتعامل مع الإصابات إذا استلزم نقل أي مصاب إليها لاستكمال العلاج أو الخضوع لفحوصات مكثفة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.