التخطي إلى المحتوى


من المعروف أن أمراض القلب هى السبب الرئيسى للوفاة، لكن هل تعلم أن عددًا كبيرًا من الحالات يمكن الوقاية منها؟ ووفقًا لعيادة كليفلاند يمكن منع 90% من حالات الإصابة بأمراض القلب البالغ عددها 18 مليونًا فى جميع أنحاء العالم من خلال اتباع نظام غذائى صحى وممارسة التمارين الرياضية بانتظام وعدم التدخين، وفى التقرير التالى نوضح الإشارات التى يجب الانتباه إليها وما يجب معرفته عن أمراض القلب، وفقا لما نشره موقع “eatthis“.


 


كيف تتحقق من قوة قلبك؟


يجب أن يكون معدل ضربات القلب الصحى أثناء الراحة بين 60 و100 نبضة فى الدقيقة، يمكنك أيضًا مراقبة ضغط الدم: ضغط الدم الطبيعى أقل من 120/80 مم زئبق، انتبه لمستويات الطاقة لديك، أو ضيق فى التنفس، فقد يكون ذلك علامة على أن قلبك لا يعمل كما ينبغى، من خلال مراقبة هذه المؤشرات يمكنك أن تفهم بشكل أفضل مدى قوة قلبك.


 


ضيق فى التنفس


ضيق التنفس من الأعراض الشائعة لفشل القلب، لا يستطيع القلب ضخ ما يكفى من الدم لتلبية احتياجات الجسم من الأكسجين، وهذا يمكن أن يتسبب فى تراكم السوائل في الرئتين، ما يجعل التنفس صعبًا، وفى بعض الحالات يمكن أن يؤدى قصور القلب الحاد إلى فشل فى التنفس، وهى حالة تهدد الحياة وتتطلب فورًا العناية الطبية.


 


تورم فى أطرافك


تورم اليدين والقدمين علامة على وجود شىء خاطئ فى قلبك لأنه من أعراض قصور القلب الاحتقانى، عندما لا يستطيع القلب ضخ الدم بشكل فعال، فإن سوائل الجسم تعود إلى الأوردة وتتسبب فى انتفاخها، الأوردة فى اليدين والقدمين معرضة بشكل خاص لهذا لأنها قريبة نسبيًا من سطح الجلد، بالإضافة إلى ذلك تسحب الجاذبية السائل إلى أسفل، ما يتسبب فى مزيد من التورم فى الأطراف السفلية، وتورم اليدين أو القدمين.


 


الدوخة


الدوخة من الأعراض الشائعة التى تسببها عوامل مختلفة، تتراوح من الجفاف إلى انخفاض السكر فى الدم، ويمكن أن تكون علامة على وجود حالة فى القلب إذا كنت تعانى من الدوار مع أعراض أخرى مثل ضيق التنفس وألم فى الصدر، أو عدم انتظام ضربات القلب، ويمكن أن يكون سبب الدوار هو تراكم الترسبات فى الشرايين، مما يحد من تدفق الدم إلى القلب، وعندما يحدث هذا يجب على القلب أن يعمل بجهد أكبر لضخ الدم، ونقص الأكسجين يمكن أن يسبب الدوار والدوخة.


 


عدم انتظام ضربات القلب


عدم انتظام ضربات القلب حالة ينبض فيها القلب بسرعة كبيرة أو بطيئة جدًا أو مع إيقاع غير منتظم، فى حين أن قدرًا معينًا من عدم انتظام ضربات القلب يعتبر أمرًا طبيعيًا، ومع وجود عدم انتظام فى ضربات القلب يمكن أن يشير إلى أن هناك خطأ ما في قلبك.


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.