التخطي إلى المحتوى


حرص الفنان شريف حلمى، على طمأنة الجمهور على صحة الزعيم عادل إمام، بعد تداول العديد من الشائعات التي طالت الزعيم عادل إمام وكان آخرها شائعة إصابته بمرض الزهايمر.


وكتب شريف حلمى على حسابه الشخصى بموقع التواصل الإجتماعى “فيس بوك”، قائلاً: “حدث أول أمس الموبايل يرن في الواحدة ظهرًا واستيقظت على صوت الموبايل ورديت عليه دون النظر للشاشة وبعد أن تعرفت على الصوت وجدته الزعيم عادل إمام وطلب منى الحضور وأخبرنى بأنه ينتظرنى في الجيم”.


وتابع: بالفعل لبيت طلبه وذهبت له في الجيم واستقبلنى كالعادة وتساءل على أخبار المسرح وصديقه من خارج الوسط الفني “حسن شرشر”، وجلسنا بحضور حسين توفيق والد الفنانة روبى وحضر بعدى بدقائق شقيقه عصام إمام وحضر أيضًا أحمد مقبل زوج إبنة الزعيم، ودار النقاش على أمور الفن، وكعادته روى حكايا كثيرة عن علاقته بمحمد عبد الوهاب وفاتن حمامة وهيكل وتطرق الحديث إلى يوسف داود وأحمد راتب وعبد الحليم حافظ”.


وأضاف: وفى سط حكاوى أجمل الذكريات وفجأة يعلن تحديه لنا في دور كونكان، وهو يشرب الشاي بحليب، وبعد وصلة من الهزار والضحك سكت قليلا، ليتحدث عن المسرح ، ويدافع عن المشاغبين وغنى لنا أغنية النهاية التي تحض على ضرورة الاهتمام بالتعليم، وتطرح الحديث أيضا على مسرحة الزعيم، وتحدث عن فؤاد المهندس ودوره في حياته.


 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *