التخطي إلى المحتوى


ظهر الأمير وليام، وكيت ميدلتون، دوق ودوقة كامبريدج، برفقة أبنائهما الثلاثة، فى أول أيام الدراسة فى مدرستهم الجديدة، والتى تبلغ تكلفتها 50 ألف جنيه إسترلينى فى العام.


 


انضم الأمير وليام إلى كيت ميدلتون، ليصطحب أطفالهما المتحمسين، إلى مدرسة لامبروك فى وندسور أمس الأربعاء، إذ حضر الأطفال حدث سنوى للترحيب بالمبتدئين الجدد وعائلاتهم فى المدرسة فى اليوم السابق لبدء الفصل الدراسى الجديد، الثلاثى سيبدأون الدراسة رسميًا اليوم الخميس، وفقا لصحيفة ديلى ميل البريطانية.


 


 


وليام وكيت وأطفالهم


 

أطفال كيت ووليام
أطفال كيت ووليام


 

دوق ودوقة كامبريدج وأطفالهم
دوق ودوقة كامبريدج وأطفالهم


 


عند وصولها أمس، سارت العائلة متماسكة، كيت تمسك يدى جورج ولويس ووليام يحمل يدى شارلوت، لمقابلة مدير المدرسة جوناثان بيري.


قال مدير المدرسة جوناثان بيرى للأطفال: “مرحبًا بكم فى لامبروك”، من الجميل أن تكونوامعنا، نحن متحمسون للغاية للعام المقبل”.


صافحهم بيده، وسألهم “هل أنتم متحمسين؟” فأجابوا “نعم”. وعلق وليام قائلًا “إننا نتطلع إلى ذلك” مضيفًا أن الأطفال لديهم “الكثير من الأسئلة“.


وقال الأمير جورج وشارلوت ولويس إنهم “متحمسون” للبدء، وقال مصدر أن أطفال دوق ودوقة كامبريدج “متحمسون بشكل خاص” للذهاب إلى نفس المدرسة لأول مرة.


وارتدت كيت مدلتون فستان منقّط بنى بقيمة 245 جنيهًا إسترلينيًا من ريكسو لهذه المناسبة، والذى ارتدته مع حذاء كعب مطابق.


بدأ الدوق والدوقة حياة جديدة بعيدا عن مقلا إقامتهما الرسمى فى لندن قصر كينسينجتون، والذى يُنظر إليه على أنه محاولة لوضع أطفالهما فى المقام الأول ومنحهم المزيد من الحرية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *