التخطي إلى المحتوى


نفى الدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية ما يتردد بشأن استيراد مصر نحو 90%؜ من احتياجاتها من القمح، مطالباً بتحري الدقة في الأرقام والإحصائيات عند الحديث عن حجم الصادرات والواردات المتعلقة بالسلع الغذائية وخاصة القمح.


 


وقال المصيلحي خلال الجلسه العامة لمنتدي البيئة والتنمية 2022 المؤهل لشرم الشيخ cop27، الذي ينظمه المجلس العربي للمياه، تحت رعاية وزارة الخارجية وجامعة الدول العربية، إنه لا صحة مطلقا لما يطلقه بعض المغرضين عن حجم استيرادنا من القمح.


 


وقال، إن حجم استيراد مصر من القمح لا يتعدي 51%،؜ مشيراً إلي الإنتاج المحلي يتزايد عاماً بعد أخر، وأنه بلغ العام الجاري أكثر من 2.5 مليون طن. 


 


وأكد المصيلحي أن مخزون مصر من القمح والسلع الأستراتيجية أمن ويكفي لأكثر من 6 أشهر، مبيناً انه لا يوجد ما يسمي بالأكتفاء الذاتي من محصول ما معللاً ذلك وجود تعامل تجاري بين جميع الدول المنتجة استيرادا وتصديرا.


 


وثمن الوزير فكرة الزراعة خارج البلاد، مشيرا إلي أن السودان بها الموارد المائية والأراضي الخصبة التي يمكن الأستثمار فيها من زراعة المحاصيل التي يحتاجها الوطن العربي كله.


 


 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.