التخطي إلى المحتوى


08:42 م


الخميس 01 سبتمبر 2022

الإسكندرية – محمد عامر:

روى حسن النحاس، صاحب محل بشارع قصر القويري بحي العجمي بالإسكندرية، تفاصيل جديدة عن واقعة مصرع جارهم وزوجته بعد إنقاذ أطفالهما الستة بإلقائهم من الطابق الخامس في الحادث المأساوي الذي يعرف بـ”حريق شقة الهانوفيل”.

وأوضح “النحاس” لـ” مصراوي” إن الزوج حسن السويفي كان آخر من قفزوا من الشقة بعدما حاصرته النيران، قائلا: “الزوج قفز من البلكونة وسقط على الأرض ومكنش في بطانية بعدما تمزقت وقت سقوط زوجته قبله بلحظات”.

وأضاف شاهد العيان:” الزوج قفز واقف وعظام رجله اتكسرت وبدأ ينزف”، مشيرا إلى أنه نطق الشهادة وسأل على أطفاله قبل أن يغيب عن الوعي ويلفظ أنفاسه الأخيرة”.

كان اللواء خالد البروي، مساعد الوزير مدير أمن الإسكندرية، تلقى إخطارًا من مأمور قسم شرطة الدخيلة، يفيد نشوب حريق بشقة بعقار آخر شارع القويري بالهانوفيل.

انتقل مأمور وضباط القسم وقوات الحماية المدنية رفقة سيارة الإسعاف إلى موقع البلاغ، وجرى السيطرة على النيران وإخمادها ومنع امتدادها للعقارات المجاورة.

وفي مشهد صادم يحبس الأنفاس، أمسك الجيران ببطانية في الشارع، ليلقي الأب أطفاله الستة “5 بنات وطفل” واحدة تلو الأخرى من شرفة الطابق الخامس، لإنقاذهم من النيران.

ومع إلقاء آخر طفلة، ألقت الأم “ولاء جابر أحمد”، ٣٤ عاما، نفسها وبعدها زوجها خليل إبراهيم خليل السويفي، ٣٦ عاما، إلا أنهما لقيا مصرعهما على الفور.

جرى السيطرة على النيران وإخمادها ومنع امتدادها للعقارات المجاورة، وتبين نشوب الحريق بسبب ماس كهربائي، تحرر المحضر اللازم بقسم شرطة الدخيلة، وباشرت النيابة العامة التحقيق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.