التخطي إلى المحتوى

ونقل المصدر عن المراسل والخبير في الشؤون الملكية، نيل شون، قوله إنه “سمع من مصدر جيد للغاية أن الممثلة الأميركية طلبت إجراء محادثة خاصة مع الملك البريطاني الجديد”.

وأضاف: “بعد جنازة الملكة، ماركل طلبت عقد اجتماع وجها لوجه مع الملك لرأب الصدع قبل عودتها مع زوجها إلى كاليفورنيا”.

وأشار شون إلى أن ميغان تريد “تصفية الأجواء”، وسط تقارير تفيد بأن الزوجين سيعودان إلى الولايات المتحدة في أقرب وقت لرؤية طفليهما أرشي وليلبيت.

وتابع: “إنها خطوة شجاعة للغاية من ميغان، التي ترغب في شرح الأسباب المنطقية وراء ما أقدما عليه على مدار العامين الماضيين”.

وختم المتحدث بالقول إنه “من غير المعروف الآن ما إذا كان الملك سيوافق على طلب ميغان”.

هذا ويُعتقد أن الأمير هاري وزوجته يتواجدان، اليوم الثلاثاء، في قلعة وندسور، بعد نهاية مراسم الجنازة الرسمية للملكة إليزابيث الثانية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.