التخطي إلى المحتوى

  • ستيف روزنبرغ، موسكو بولين كولا، لندن
  • بي بي سي نيوز

صدر الصورة، Reuters

التعليق على الصورة،

اصطف الناس لدخول قاعة الأعمدة لحضور حفل تأبين ميخائيل غورباتشوف

وري جثمان ميخائيل غورباتشوف، الزعيم السوفيتي الأخير الذي وضع نهاية سلمية للحرب الباردة، الثرى اليوم السبت بعد أن ألقى آلاف الأشخاص في روسيا نظرة الوداع على نعشه وعبروا عن احترامهم له.

واصطف الكثيرون في طوابير لساعات للمرور أمام نعشه في قاعة الأعمدة التاريخية في موسكو، التي جرت العادة أن يسجى فيها القادة السوفييت السابقون فيها لإلقاء نظرة الوداع عليهم.

لكن الرجل الذي أشرف على تفكك الاتحاد السوفيتي لم يُمنح جنازة رسمية.

ولم يحضر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، الذي وصف نهاية الاتحاد السوفييتي بأنها “أكبر كارثة جيوسياسية في القرن العشرين”، جنازة غورباتشوف.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.