التخطي إلى المحتوى

من المتوقع أن ترفع معظم البنوك المركزية أسعار الفائدة بشكل جماعي باجتماعاتها هذا الأسبوع مع تباين توقعات الأسواق حيال مقدار ما بين 50 أو 75 نقطة أساس، وذلك عقب باجتماعه يوم الأربعاء بواقع 75 نقطة أساس. في حين تشير بعض التوقعات الأخرى إلى رفع الفيدرالي لأسعار الفائدة بمقدار 100 نقطة أساس استجابة لبيانات التضخم التي جاءت أعلى من المتوقع الأسبوع الماضي.

وعلى الرغم من كون ملاذا آمنا للعملة للتحوط ضد المشكلات الاقتصادية والتضخم، إلا أن رفع أسعار الفائدة يزيد من تكلفة الفرصة البديلة لحيازة الذهب، حيث يقبل المستثمرون على زيادة حيازاتهم من على حساب الذهب عديم العائد.

والسؤال الآن الذي يطرح نفسه: هل نسارع بشراء الذهب قبل اجتماع الفيدرالي ونعيد بيعه عند ارتفاع الأسعار؟ أم من الحكمة الانتظار؟

بجانب تحليل الذهب والدولار في الفيديو المرفق.

ملاحظة مهمة هذا الفيديو يعبر عن توقعات شخصية وقد تحتمل الخطأ والصواب فالأسواق المالية خطرة جدًا وقد تفقد أموالك المودعة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.