التخطي إلى المحتوى

تعرض شركة دي بيرز مجموعة De Beers Exclusive Blue – وهي مجموعة من 8 ماسات، نادرة للغاية، من الماس الأزرق الطبيعي تشكل واحدة من أبرز مجموعات الألماس الملون في العالم.

ويبلغ مجموع وزن الماسات الثمانية 32.09 قيراطاً، وتتراوح أحجامها من 1.22 قيراطاً على شكل بيضاوي لامع لأصغرها إلى أكبر ألماسة بحجم 11.29 قيراطاً مقطوعة بشكل تدريجي. وسيتم بيع جميع الماسات الثمانية عبر دار مزادات سوذبيز للجواهر النادرة هذا العام في نيويورك وجنيف وهونغ كونغ وطوال ربيع عام 2023.

وتأتي مجموعة De Beers Excional Blue Collection إلى السوق بقيمة إجمالية تزيد عن 70 مليون دولار، وفقاً لما ذكره موقع ” Natural Diamonds”، واطلعت عليه “العربية.نت”.

وفي نوفمبر 2020، اشترت دي بيرز، ودياكور Diacore بشكل مشترك 5 ماسات خام زرقاء نادرة من منجم Cullinan الأسطوري في جنوب إفريقيا، والذي بلغ وزنهم الإجمالي 85.62 قيراطاً حينها. وعلى مدار ما يقرب من عامين، قامت دياكور بقطع وصقل الماسات الخام الخمسة بدقة تتراوح من 9.61 إلى 25.75 قيراطاً.

وبالنظر إلى أن الماس هو أقسى مادة على وجه الأرض، فإن هناك حاجة إلى مهارة كبيرة لقصه. ويزداد التحدي صعوبة مع الماس الأزرق بسبب تكوينه الفريد. إذ لا يوجد أي تسامح مع سوء التقدير؛ ويكن أن يؤدي أي خطأ إلى فقدان اللون وتدمير جمالها، وفقاً لما ذكره المتحدث الرسمي باسم “دي بيرز”.

وقال إن أدوات التلميع والقواطع العالمية من دياكور حولتها إلى مجموعة من 8 ماسات زرقاء.

صنف معهد الأحجار الكريمة الأميركي (GIA) 4 من الماسات الزرقاء الثمانية على أنها Fancy Vivid، وهي أعلى درجات ألوان الماس الملون. وتتميز قطعة الألماس اللامعة ذات القطع اللامع بوزن 3.24 قيراط من De Beers أيضاً بوضوح استثنائي، بعد أن أعلنت GIA أنها لا تشوبها شائبة داخلياً.

الألماس الأزرق هو أحد أندر ألوان الألماس، ويشاهد في حوالي 0.02% فقط من جميع الألماس.

ويتكون الماس الأزرق في أعماق الأرض من خلال الوجود العشوائي لعنصر البورون الشحيح داخل هيكل الكربون للماس أثناء تكوينه.

ووجود البورون يدل على أن أصل الماس الأزرق الطبيعي هو الأعمق بين جميع الماسات، على بعد 400 ميل تقريباً تحت سطح الأرض.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *