التخطي إلى المحتوى


كشف محمد يوسف نجم الأهلى الأسبق تفاصيل رفضه الانضمام لجهاز روي فيتوريا المدير الفني البرتغالي الحالي للمنتخب الوطني ، في تدريب منتخب مصر.


وقال محمد يوسف في مداخلة هاتفية لبرنامج مع شوبير عبر إذاعة أون سبورت إف إم :” حازم إمام تحدث معى ثم فوجئت أنه لم يحدث شيئاً وبعدها وجدت تصريحات من فيتوريا عن رفضه وجود مدرب مصري معه ، لذلك الترتيب تم بشكل خاطئ كان من المفترض أن يتم التحدث أولا مع المدرب ثم التحدث معى”.


ويضيف محمد يوسف :”بصراحة صرفت النظر تماماً بعد التصريحات الأخيرة ولو كان تم الرجوع ليا مرة أخرى كنت سأعتذر ، المنصب ده منصب محترم وخدمة منتخب مصر شرف ولكن يجب أن يتم تقدير المدرب المصرى بشكل جيد”.


 


وأكمل نجم الأهلى الأسبق:”كل المنظومة المصرية تساعد فيتوريا للنجاح ، نحن نجيد مساندة المدربين الأجانب ولكن يجب تقدير المدرب المصرى أيضاً ، كلنا عايزين نتعلم والجوهرى قالنا المدرب يفضل يتعلم طول عمره”.


 


وعن وديتى مصر مع النيجر وليبريا علق محمد يوسف:”الوديتين فيهم ايجايبات عديدة ، فكرة التعارف على اللاعبين من جانب روى فيتوريا مهمة في الوقت الحالي، ونتمنى وجود استقرار وإقامة وديات قوية مع منتخبات عالمية”.


 


وتابع :”عجبنى الاهتمام بالكرات الثابتة، المدرب عايز يعمل استقرار في مركز حراسة المرمى لذلك منح محمد الشناوى المباراتين ، والمدرب الاجنبى مش بيحب المشاكل ولا الصدامات، وشايف أن عمر مرموش كان الأفضل في مباراة ليبيريا”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *