التخطي إلى المحتوى

وعثر مع المشتبه به هادي مطر على رخصة قيادة مزورة باسم “حسن مغنية” صادرة عن ولاية نيوجيرسي أيضا، بحسب ما ذكرت الصحفية الأميركية كارول ماركوفيتش.

ولم تكشف السلطات الأمنية الأميركية أي تفاصيل أخرى عن المشتبه به في تنفيذ الاعتداء، غير أن تقارير إعلامية أميركية أن هادي مطر ولد في كاليفورنيا قبل أن ينتقل إلى نيوجيرسي.

 كما أفادت التقارير بالعثور على حقيبة ظهر ربما تخص المشتبه به، غير أنه لم يعرف محتوياتها بعد.

غير أن الشرطة تعتقد أن منفذ الاعتداء عمل بشكل منفرد، وأنها تسعى للحصول على مذكرة لتفتيش ما عثر عليه في الموقع مثل أجهزة إلكترونية وحقيبة ظهر يعتقد أنها تخص هادي مطر، بحسب ما ذكرت شبكة سي إن إن الإخبارية الأميركية و”إيه بي سي نيوز”.

  وأفادت التقارير أن هادي مطر اشترى بطاقة دخول لحضور محاضرة كان ينتظر أن يلقيها سلمان رشدي في مؤسسة شوتاكوا بنيويورك.

يشار إلى أن رشدي تعرض للهجوم في حوالي الساعة 11 صباحا، عندما اقتحم رجل مشتبه به المنصة وهاجم المؤلف الذي حصل على الجنسية الأميركية عام 2016.

وقالت شرطة الولاية إن “رشدي أصيب على ما يبدو بطعنة في رقبته وتم نقله بطائرة مروحية إلى مستشفى بالمنطقة. ولم تعرف حالته بعد”.

 وكان وكيل أعمال الروائي سلمان رشدي إن من المرجح أن يفقد رشدي إحدى عينيه، كما أنه يعاني من قطع في أعصاب إحدى ذراعيه وأضرار بالكبد بعد أن تعرض للطعن، أمس الجمعة، وفقا لرويترز.

وقضى رشدي، المولود في الهند، سنوات مختبئا بعد أن أصدرت إيران فتوى بإهدار دمه بسبب “كتاباته المسيئة للإسلام”.

وقال الوكيل أندرو ويلي في بيان مكتوب “الأنباء ليست جيدة ومن المحتمل أن يفقد سلمان إحدى عينيه. أعصاب يديه انقطعت وتعرض كبده للطعن وتضرر”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *