التخطي إلى المحتوى

انشغلت وسائل التواصل الاجماعي خلال الساعات الماضية بحملة انتقادات طالت رئيس الحكومة البريطانية المستقيل، بوريس جونسون، بعد طلب غريب توجّه به إلى الشعب.

فقد اقترح جونسون في تصريح رسمي، شراء غلاية جديدة للمياه، وهي عبارة عن جهاز كالإبريق يعمل على تسخين الماء، بغية توفير 10 جنيهات إسترلينية على فاتورة الكهرباء.

عملية حسابية بسيطة.. وانتقادات لاذعة!

كما شرح الأمر بأن تكلفة تغيير الغلاية القديمة تبلغ 20 جنيها إسترلينيا، أي ما يعادل 23.12 دولار أميركي، في حين أن الحصول على واحدة جديدة يوفّر 10 جنيهات إسترلينية أي حوالي “11.56 دولار أميركي، على فاتورة الكهرباء في كل عام، وفقا لما نشرته صحيفة “ديلي ميل”.

وقد وصل صدى الانتقادات إلى وسائل الإعلام، حيث نشرت صحيفة “ديلي ستار” على غلافها صورة ساخرة من جونسون، وكتبت: ” Pot.. Kettle ..Prat أي وعاء.. غلاية.. غبي”.

في حين كتب أحد المغردين ساخرا: “وفقا لبوريس جونسون.. إذا اشتريت غلاية في السنة لمدة 50 عاما، فمن المفترض أن أتمكن من دفع فاتورة واحدة للطاقة في مارس 2023. حقا أحد أعظم عقولنا”.

أزمة طاقة

يشار إلى أن المملكة المتحدة تعاني حاليا من أزمة تكلفة المعيشة والتي من المقرر أن تزداد سوءا في حال تجاوزت الحدود القصوى لأسعار الطاقة 3500 جنيه إسترليني في أكتوبر المقبل.

وقد زاد الطين بلّة العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، وسط اتهامات جونسون للرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأنه تسبب بإحداث فوضى في أسواق النفط والغاز العالمية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.