التخطي إلى المحتوى


تخلت إيفجينيا بروكوبينكو عن مظاهر العيش كملكة جمال أوكرانيا وانضمت إلى صفوف المقاتلين الأوكرانيين فى الحرب ضد روسيا.


إيفجينيا صاحبة الـ35 عاما توجهت قبل 6 أشهر إلى الخنادق كمسعف لمساعدة القوات الأوكرانية وتسببت مشاهد قتل أصدقائها فى تغيير حياة ملكة جمال أوكرانيا عام 2012 بشكل جذرى.


إيفجينيا التى تدير أيضا مكتب محاماة قالت: إنها وزملاؤها من القوات قاموا مؤخرًا  بتحرير بلدة إيزيوم من الاحتلال الروسى بحسب صحيفة “ديلى ستار”.


وأضافت “قبل الحرب كان لدى عملى الخاص كان الزى الرسمى الخاص بى هو لباس العمل مع الكعب”


“لكن فى الحرب لباس عسكرى خشن وقبعات..  هنا فى الجبهة أنا مسعف.. أقوم بإخلاء الجرحى  من مناطق القتال.. وتنفيذ الإسعافات الأولية”


وتابعت “لو أخبرنى أحد قبل 6 أشهرأننى سأكون فى الجيش وأنام فى خنادق..لم أكن لأصدق ذلك” على الرغم من هذا التحول فى حياتها  الت إنها لا تزال تحتفظ بحقيبة مكياج وعطر أينما ذهبت داخل حقيبتها العسكرية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.