التخطي إلى المحتوى

بعد جدل شغل متابعيها ومحبيها، فجرت الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب مفاجأة غير متوقعة، على لسان محاميها ياسر قنطوش، بالإعلان عن تصالحها مع طليقها حسام حبيب.

فقد أصدر المحامي بياناً أكد من خلاله أن شيرين تكن كل الاحترام والتقدير لحسام حبيب، وأنها حرصا على العلاقات الطيبة بينهما كأصدقاء وزملاء ورغبة في استمرارها تعلن التصالح معه والتنازل عن كافة القضايا التي كانت مثارة بينهما خلال الفترة الماضية.

استردت متعلقاتها

وأوضح أن ذلك جاء خاصة بعدما رد حبيب كافة المتعلقات الخاصة بشيرين، وتم تسوية كافة الخلافات بينهما.

إلى ذلك، أضاف البيان أن التصالح تم في النيابة العامة المصرية، وأصبحت ذمة حسام حبيب بريئة من أي التزام تجاه شيرين عبد الوهاب بعد أن تم تسوية الأمر.

حسام حبيب وشيرين (أرشيفية)

ويبدو أن شيرين ترغب في إنهاء تلك الصفحة بشكل كلي، حيث طلبت في بيانها من الصحافيين والإعلاميين، أن يلتزموا بما جاء في البيان فقط وتحري الدقة في نقل الأخبار، خاصة وأنها تكن كل الاحترام والتقدير لزوجها السابق.

أزمة كبرى

يذكر أن الأشهر الماضية شهدت أزمة كبرى بين الثنائي، حيث وجهت شيرين العديد من الاتهامات لحسام حبيب، وهددت بألا تترك حقها،

كما حمل حديثها العديد من الكواليس والأسرار التي حدثت بينهما.

لكنها في النهاية اختارت أن تعلن عن التصالح بشكل مقتضب، دون أن تكشف عما أعاده إليها حسام حبيب، وتفاصيل ما جرى بينهما.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *