التخطي إلى المحتوى


الساعة 07:30 صباحاً
| (رغد أسعد)

تفاجأ الشيخ والداعية المعروف الدكتور مبروك عطية أثناء بثه إحدى حلقات برنامجه الخاصة بإتصال من إحدى متابعات برنامجه التي طلبت منه تقديم حل لمشكلتها الغريبة وغير العادية حيث قالت له إنّ تلك المشكلة سببت لها معاناة كبيرة في حياتها. 

 

وأثناء تقديم الدكتور مبروك عطية لإحدى حلقات برنامجه الشهير  “الموعظة الحسنة” والذي يبث على قناة دريم المصرية صُدم المتابعين بعد إتصال ورد إلى الشيخ عطية من إحدى السيدات التي رفضت التعريف بنفسها أو ذكر اسمها. 

 

وبعدما طلب الدكتور عطية منها ذكر مشكلتها التي تعاني منها، قالت له إنّ زوجي يجبرني على مشاهدة الأفلام الإباحية باستمرار بالرغم من اشمئزازي من هذا الأمر لكنه وبرغم معرفته ذلك فإنّه يستمر في عرض تلك المقاطع لي يوميًا.

 

وترجّت السيدة الشيخ مبروك عطية في أن يعطيها حلا لتلك المشكلة حيث قالت أنا مترددة في إخباره من أنّ ذلك يزعجني خوفًا من أن يطلقني ومن أجل ذلك أخترت أن أعرض عليك مشكلتي وأرجو أن تقدم لي حلا عاجلا لها. 

 

واستغرب الدكتور عطية من كلام هذه السيدة حيث لم يسبق لأحد من قبل أن عرض عليه مشكلة مثل هذه منذ أن بدأ في بث برنامجه. وقد أجابها على ذلك وقال لها أنا لست مع الذين يقولون لا يجوز مشاهدة الأفلام الإباحية. 

 

وبرر كلامه بالقول إنّه إذا رفضتِ أن تشاهدي معه الأفلام فإن علاقتكما ستنهار وستنفصلان لا محالة ومن أجل تلافي ذلك فيجب عليك أن تقولي له حاضر عندما يدعوك لمشاهدة تلك الأفلام لكن بالمقابل  يجب عليك أن تغمضي عينيك حتى يجد الله لك مخرجا.  

 

وهذه ليست المرة الأولى التي يجيب فيها الشيخ مبروك عطية على مثل هذه الأسئلة إذ يُعرف عنه تناوله لقضايا حساسة ومهمة يهملها الدعاة والشيوخ  الآخرين حيث يتناول  القضايا التي تخص العلاقة بين الرجل والمرأة ويقوم بتفسيرها وشرحها من منظور إسلامي كونه أحد شيوخ الأزهر ورئيس قسم الدراسات الإسلامية في جامعة الأزهر بالإضافة إلى عمله الأكاديمي في جامعات سعودية عدّة.

 

وللشيخ مبروك عطية الكثير من المؤلفات والأبحاث المنشورة كما أنّه يقدّم برنامجين من أهم البرامج التي تتناول العلاقة بين الرجال والنساء في المجتمع هما برنامج الموعظة الحسنة على قناة دريم، وبرنامج كلمة السر على قناة إم بي سي مصر. 

 

ويقوم الدكتور مبروك عطية بالإجابة على أسئلة المشاهدين في برامجه كما يقوم بتقديم الفتاوى والنصائح مستندا إلى التشريع الإسلامي وآراء المجتهدين في ذلك، وعادة ما يحرص المشاهدين على توجيه أسئلة عن مواضيع جريئة وحساسة إليه من أجل الحصول على إجابات لها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.