التخطي إلى المحتوى

قال محافظ جنوب سيناء خالد فودة إنه تم تخصيص منطقة في مدينة شرم الشيخ سيسمح فيها بالتظاهر خلال قمة المناخ الشهر المقبل، في وقت تنتقد فيه منظمات دولية إقامة المؤتمر في مصر بسبب وضع حقوق الإنسان في البلاد

وأضاف فودة في تصريح تلفزيوني أنه التقى 60 وفدا من سفارات دول مختلفة وتلخصت أسئلتهم حول “التظاهر وحقوق الإنسان”، على حد وصفه.

وتابع فودة أن من يريد التظاهر “سيسمح له بحمل لافته في المنطقة المخصصة، وفقا للقواعد التي وضعتها الأمم المتحدة لكن غير مسموح بالتخريب أو التكسير.”

وكانت نحو 40 منظمة حقوقية محلية ودولية انتقدت، في بيان قبل حوالي ثلاثة أشهر، ما وصفته بالقيود التي تفرضها مصر على حرية التجمع والتي تصل إلى التجريم.

وأعربت المنظمات عن قلقها من تصريحات أدلى بها وزير الخارجية المصري سامح شكري عن تخطيط الحكومة لتخصيص منشأة ملاصقة لمركز المؤتمرات الذي تنعقد فيه فعاليات قمة المناخ حتى يتمكن النشطاء من التظاهر والتعبير عن رأيهم.

وقالت المنظمات الموقعة على البيان إن تلك التصريحات تشي بأن السلطات المصرية لن تسمح بالتظاهر خارج المنطقة التي خصصتها الحكومة.

Copyright: Getty Images

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *