التخطي إلى المحتوى


الساعة 08:45 صباحاً
| (هبه عثمان)

شهدت ولاية لويزيانا الأمريكية حادثة غريبة، بعدما تحول حفل زفاف إلى ليلة مرعبة، حيث طارد العريس عروسه بمسدسه محاولاً قتلها،

 

 

هي وصديق له، اتهمه بأنه على علاقة بها، وتمكنت العروس من النجاة من الموت بأعجوبة، وفق ما نشر صحيفة ديلي ميل البريطانية.

 


وبحسب الصحيفة كان العريس ديفين خوسيه جونز (30 عاماً) يرتدي بدلة زفافه الرسمية، مع عروسه زينادا ويليامز،

 

 

وصديقه بال في سيارة الزفاف التي توقفت على الطريق السريع 10 خارج نيو أورلينز في وقت متأخر من الليل، بسبب الزحام المروري.

 

 

واندلعت مشاجرة عنيفة خلال وجود الثلاثة في السيارة، إذ اتهم العريس صديقه بأنه على علاقة مع زوجته الجديدة، وأخرج إثر ذلك مسدسه وبدأ في إطلاق النار على الاثنين اللذين سارعا إلى الفرار من السيارة.

 


وأكد شهود عيان أنهم رأوا رجلاً مسلحاً يرتدي بدلة توكسيدو يطارد آخر بين السيارات على الطريق السريع غربي نيو أورلينز.

 


وبحسب الشهود أطلق جونز الغاضب وابلاً من الرصاص أصاب صديقه في ساقه، بينما اخترقت رصاصة أخرى زجاج سيارة قريبة وأصابت السائق في يده.

 


وخلال المطاردة العنيفة، ركضت العروس المذعورة نحو سيارة إسعاف استجابت للحادث على الطريق السريع، وأخبرت المسعفين أن زوجها الجديد حاول قتلها.

 

 

وتحصنت العروس بالسيارة، لكن عريسها الغاضب واصل مطاردتها.وأكدت الشرطة أن العروس كانت لا تزال ترتدي ثوب زفافها، عندما تحصنت داخل سيارة الإسعاف، بينما حاول جونز شق طريقه بالقوة داخل السيارة.

 


ووجدت الشرطة عقب وصولها إلى مكان الحادث، جونز يهز ويضرب على سيارة الإسعاف في محاولة للوصول إلى ويليامز، قبل إلقاء القبض عليه.

 


ووجهت إلى العريس تهمة محاولة القتل من الدرجة الثانية، والاستخدام غير القانوني للأسلحة، والإضرار الجسيم بالممتلكات.

ونقل ضحيتا إطلاق النار.. العروس والصديق المتورط في الواقعة إلى المستشفى، وهما في حالة مستقرة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *