التخطي إلى المحتوى

وقالت وزارة الدفاع إن تايوان ستبدأ العام المقبل في نشر أنظمة دفاع بطائرات مسيّرة على جزرها البحرية، بعد ظهور مقطع مصورة لجنود تايوانيين يرشقون طائرة صينية “درون” بالحجارة أثناء تحليقها فوق موقع حراسة بالقرب من ساحل الصين.

وفي بيان صدر في وقت متأخر من يوم الأربعاء، قالت القيادة الدفاعية لمجموعة جزر كينمن التي تسيطر عليها تايوان وتقع قبالة مدينتي شيامن وتشوانتشو بالصين، إن الحادث وقع في 16 أغسطس في جزيرة إردان، وأكدت أن الجنود ألقوا الحجارة لإبعاد ما أسمته طائرة مسيّرة مدنية.

وأفادت وزارة الدفاع التايوانية في بيان منفصل بأنها ستنشر أنظمة مضادة للطائرات المسيّرة اعتبارا من العام المقبل، وسيتم وضعها أولا على الجزر الأصغر.

وأضافت أن “الضباط والجنود على كافة المستويات سيواصلون توخي اليقظة وفقا لمبدأ عدم تصعيد النزاعات أو إثارة الخلافات”، حسبما نقلت “رويترز”.

وأثار الفيديو نقاشا ساخنا في تايوان، حيث وصف بعض مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي الحادث بأنه “إذلال” للقوات المسلحة في الجزيرة، وحثوا وزارة الدفاع على تكثيف إجراءاتها المضادة لغارات الطائرات المسيّرة المتكررة بشكل متزايد.

ولم تعلّق الصين على مقطع الفيديو الذي لاقى ملايين المشاهدات على وسائل التواصل الاجتماعي الصينية وسخر منه المستخدمون.

واشتكت تايوان من غارات صينية متكررة بطائرات مسيّرة بالقرب من جزرها البحرية في إطار مناورات وتدريبات حربية صينية بعد زيارة رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي لتايبيه هذا الشهر، والتي أثارت غضب بكين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *