التخطي إلى المحتوى

وأوضح بايدن أن أوكرانيا “تحرز تقدما كبيرا في الوقت الذي تدفع به القوات الروسية للتراجع”.

لكن ردا على سؤال بشأن ما إذا كانت أوكرانيا قد وصلت إلى نقطة تحول في الحرب، قال الرئيس الأميركي: “السؤال بلا إجابة. من الصعب الإجابة عليه. من الواضح أن الأوكرانيين حققوا تقدما كبيرا لكنني أعتقد أنها (الحرب) ستكون طويلة”.

تقدم أوكراني

• أوكرانيا وزعت، الثلاثاء، مساعدات في بلدة تضررت بشدة من المعارك، بعد طرد القوات الروسية من مناطق شمال شرقي البلاد.

• تعهدت كييف بتحرير أراضيها بالكامل، ودعت الغرب إلى تسريع تسليمها أسلحة لدعم تقدمها المهم.

• منذ تخلت موسكو عن معقلها الرئيسي في شمال شرق أوكرانيا، السبت، في أسوأ هزيمة لها منذ الأيام الأولى للحرب، استعادت القوات الأوكرانية السيطرة على عشرات البلدات في تحول مذهل بساحة المعركة.

• قالت نائبة وزير الدفاع الأوكراني هانا ماليار من بالاكليا، وهي مركز إمداد عسكري مهم سيطرت عليه القوات الأوكرانية أواخر الأسبوع الماضي، إنه تم تحرير 150 ألف شخص من الحكم الروسي في المنطقة، وكانت تتحدث في الساحة المركزية حيث رُفعت الأعلام الأوكرانية.

• لا تزال القوات الروسية تسيطر على حوالي 20 بالمئة من مساحة أوكرانيا في الجنوب والشرق، لكن كييف تباشر حاليا هجومها في المنطقتين.

مساعدات أميركية جديدة

وأعلن البيت الأبيض أنه من المرجح أن تعلن الولايات المتحدة عن حزمة مساعدات عسكرية جديدة لأوكرانيا في “الأيام المقبلة”.

وقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في كلمة مصورة، إنه يتعين على الغرب تسريع تسليم نظم الأسلحة، داعيا حلفاء أوكرانيا إلى “تعزيز التعاون لهزيمة الإرهاب الروسي”.

وخص وزير الخارجية دميترو كوليبا ألمانيا بالانتقاد لرفضها تقديم دبابات ودروع.

وقال كوليبا: “ليست هناك حجة عقلانية واحدة تدعم عدم توفير هذه الأسلحة، مجرد مخاوف وأعذار. ما الذي تخشاه برلين ولا تخشاه كييف؟”

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.