التخطي إلى المحتوى


انتهت نوة “غسيل البلح” بعد أن استمرت يومين بالإسكندرية، وأعلنت الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية اليوم، استقرار حالة البحر بالقطاع الشرقي حيث أن حالة البحر هادئة الى متوسطة ، وتم رفع الرايات الخضراء والصفراء .


وأكدت الإدارة المركزية للسياحة والمصايف هدوء فى حركة الأمواج مقارنة بالأمس، مع التحذير من شواطئ القطاع الغربى، حيث تم رفع الرايات الحمراء، وحذرت “المركزية للسياحة” المصطافين من شواطئ القطاع الغربى بعدم التوغل الى داخل البحر والانتباه للأطفال واتباع تعليمات فرق الإنقاذ على الشاطئ.


كانت شواطئ الإسكندرية قد شهدت ارتفاع ملحوظ فى حركة الأمواج ، وتم رفع الرايات الحمراء على شواطئ القطاع الغربي من شاطىء الدخيلة حتى شاطئ سيدي كرير، كما تم رفع الرايات الصفراء على شواطىء القطاع الشرقي، كما تم التشديد على منع النزول نهائيًا في شواطئ العجمي.


وأكدت الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية ، على زيادة عدد الغواصين والمنقذين، فضلاً عن الانتشار الكامل لفرق الإنقاذ والغطاسين وتكثيف تواجد عمال أبراج المراقبة بجميع شواطئ الإسكندرية، مشيراً إلى التنسيق الكامل مع مستأجري الشواطىء لإتخاذ كافة سبل الحماية والأمان الرواد والمصطافين وخاصة مستأجري شواطئ العجمي كونها من الشواطئ المفتوحة ذات المواجهات الواسعة والتي تشكل خطورة على حياة المواطنين في حال إرتفاع الأمواج.


وتم توجيه مراقبي الشواطىء باستمرار إذاعة التحذيرات عبر الإذاعات الداخلية للشواطئ طوال اليوم مع استمرار المرور على الرواد وتوعيتهم بخطورة النزول في غير الأماكن المحددة للسباحة، والتأكيد على منع نزول البدالات، نظرا لارتفاع الأمواج، لما تشكله من خطورة على أرواح رواد الشواطيء.


يذكر أن الإسكندرية تشهد نوات صيفية أيضا من حين إلى أخر فى فصل الصيف، خاصة في أشهر يوليو وأغسطس وسبتمبر، حيث مواعيد التقاء مياه النيل بمياه البحر بمنطقة المكس فى يوليو وأغسطس، واقتراب انتهاء فصل الصيف فى سبتمبر، والذى يشهد أول نوه يطلق عليها أهالى الإسكندرية “غسيل البلح” نظرا لمواكبتها موسم البلح على النخيل.


المصيفين


 

العجمى فاميلى بيتش
العجمى فاميلى بيتش


 

الهانوفيل
الهانوفيل


 

رفع الرايات الحمراء
رفع الرايات الحمراء


 


 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.