التخطي إلى المحتوى


يرصد بسماء مصر والوطن العربي اقتران القمر الأحدب المتناقص بكوكب المشتري عملاق نظامنا الشمسي، اليوم الآحد، معظم الليل، حيث سيفصل بينهما حوالي درجة واحدة في منظر جميل مشاهد بسهولة بالعين المجردة.


 

وكشفت الجمعية الفلكية بجدة فى تقرير لها ، أنه سيحدث هذا الاقتران بعد يوم واحد من اكتمال القمر وسيكون قرصه مضاء بنسبة 96% وهو ألمع بقعة في سماء الليل، وإن وجود القمر قرب المشتري يقصد به على قبة السماء فقط فهما ليسا قريبين من بعضهما البعض في الفضاء، فالقمر يبعد عنا حوالي 377,000 كيلومتر فقط في حين أن المشتري يبعد 596,895,504 كيلومتر .


 


كوكب المشتري رابع المع جسم في قبة السماء بعد الشمس والقمر والزهرة، وسيظهر كنقطة بيضاء ساطعة للراصد بالعين المجردة وعند رصده من خلال المنظار او تلسكوب صغير سيشاهد قرص الكوكب وحوله اقمارة الأربعة الكبيرة التي تعرف بإسم ” أقمار غاليلو ” وهي: غانميد، كاليستو، يوروبا، ايوا – حيث تظهر كنقاط ضوئية صغيرة قرب المشتري.


 


خلال ساعات الليل تنتقل هذه الأجسام جميعا ظاهرياً نحو الغرب نتيجة دوران الأرض حول محورها ولكن الحركة الحقيقية للقمر هي نحو الشرق بالنسبة للنجوم.


 


بمراقبة موقع القمر في نفس الوقت كل يوم يلاحظ بأن حركته تكون نحو الشرق بالنسبة للنجوم والكواكب في دائرة البروج، لذلك في اليوم التالي سيلاحظ أن القمر قد أبتعد عن المشتري مندفعا نحو الشرق وهي حركتة الطبيعية في مدارة حول الأرض.


 


 


 


 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.