التخطي إلى المحتوى

وقفز اليورو لأعلى مستوى في أكثر من ثلاثة أسابيع أمام الدولار مع دفاع مسؤولين بالبنك المركزي الأوروبي عن مزيد من التشديد النقدي القوي.

وقال محللون إن مؤشر أسعار المستهلكين الأميركيين الذي سيصدر الثلاثاء سيجري مراقبته عن كثب بحثا عن دلائل على مدى القوة التي قد يحتاجها مجلس الاحتياطي الاتحادي في رفع أسعار الفائدة الأسبوع القادم لمحاربة تضخم مرتفع.

ومن المتوقع أن ترفع لجنة السوق المفتوحة الاتحادية صانعة السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الاتحادي في اجتماعها في 20 و21 سبتمبر سعر الفائدة الرئيسي بمقدار 75 نقطة أساس من نطاقه الحالي الذي يتراوح من 2.25 بالمئة إلى 2.50 بالمئة.

واستمد مؤشر الدولار، الذي يقيس قيمة العملة الخضراء مقابل سلة من ست عملات منافسة، قوة مؤخرا من توقعات لزيادات قوية للفائدة ووصل إلى ذروة عقدين عند 110.79 يوم الأربعاء الماضي. وانخفض اليوم 0.4 بالمئة إلى 108.31 بعد أن سجل أدنى مستوى منذ 26 أغسطس.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.