التخطي إلى المحتوى

هزت جريمة بشعة بلدة كيمبرلي في جنوب إفريقيا عندما اغتصب 3 ذئاب بشرية سيدة ثلاثينية وقاموا بإحراقها حية في واقعة مأساوية ومروعة من نوعها.

وفقا لما ذكرته صحيفة “الديلي ستار” البريطانية، اليوم الأربعاء، فإن 3 رجال مجرمين استدرجوا السيدة التي تبلغ من العمر 34 عاما إلى حديقة في روديبان بالبلدة الإفريقية ثم اعتدوا عليها.

أضافت الصحيفة البريطانية أنه في تفاصيل الجريمة البشعة التي وقعت في 7 أكتوبر الماضي، صب الرجال الثلاثة المجرمون على جسد السيدة البارافين وأشعلوا فيها النيران، فيما وصفته الشرطة بأنها “جريمة كراهية” محتملة.

وتوفيت السيدة الثلاثينية يوم الأحد الماضي متأثرة بجراجها في المستشفى بعدما نقلت إليه بعد الاعتداء عليها من الذئاب البشرية.

ووفقا لتقارير محلية، تعيش السيدات في بلدة كيمبرلي في جنوب إفريقيا في حالة خوف كبيرة بسبب ما حدث مع السيدة الضحية.

وقال أحد السكان المحليين لـSABC News: “يمكن أن يحدث شيء لامرأة كهذه، وما حدث معها أمر محزن ومفجع جدا، يمكن أن يحدث لابنتي مثلا”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *