التخطي إلى المحتوى


11:37 ص


الأحد 11 سبتمبر 2022

كتب- عبد الفتاح العجمي:

قال الإعلامي سيد علي، إنه تواصل مع الفنان محمد صبحي، للرد على الهجوم الذي تعرض له من الفنانة عبير صلاح الدين التي شاركت في مسلسله “يوميات ونيس”.

أضاف علي، خلال تقديمه برنامج “حضرة المواطن” عبر قناة “الحدث اليوم”: “الفنان محمد صبحي أرسل لنا ردا مكتوبا، قال فيه: المونولوجيست دي جاتلي مع صديق طلب مني إني أسمعها، سمعتها وقولت ليس لها في التمثيل قبل أن تتدرب في الفرقة حتى أسند لها دور، وفعلا في نفس العام سنة 1994 أسندت لها دور (عبلة) أمام عبد الله مشرف في مسلسل (يوميات ونيس)، وقمت بتدريبها حتى ظهرت بهذا الشكل”.

تابع على لسان محمد صبحي: “في 2008 عندما قدمت الجزء السادس بعد وفاة سعاد نصر مثلت الدور، ثم في الجزء السابع 2010 تركت المسلسل عشان في ممثلة جديدة أيضا رفضت الجزء السابع وتركت التصوير بعد أسبوعين، وما اكتشفته أن (عبلة) هي التي أقنعتها أن تترك العمل وتكتب لها مسلسل، خصوصا أن الممثلة دي كانت ثرية جدا، على أن تنتج المسلسل، والعمل فشل، وطلبت المنتجة وقتها الشرطة لطردها من الاستوديو، هذا ما نُشر بالصحافة وقتها”.

استكمل: “مقابلتهاش من وقتها وتمر السنين وأفاجأ بكلام كذب وتشويه متعمد، كيف أحارب ممثلة كل خبرتها دور لم تنجح إلا فيه، كيف تدعي هذا الكلام وأنا فنان قدمت 277 ممثلا وتخرجوا من عندي، واشتغلوا في السوق ونجحوا، وهذا فخر لي، منهم صلاح عبد الله، ومنى زكي، وأحمد وفيق، ومصطفى شعبان، وأحمد رفعت، وأحمد آدم، وهناء الشوربجي، وشريهان، وسيمون، كلهم استطاعوا النجاح وحدهم، وعلاقتهم بي حتى الآن ممتازة”.

اختتم ما نقله سيد علي عن محمد صبحي: “50 سنة كل سنة أعمل مسابقة للشباب الموهوبين ليدرسوا بالفرقة مجانا بدون مقابل وأرعاهم حتى الآن، لا أريد أن تحقق هذه المسكينة بأكاذيبها التريند والشهرة واكتفي بدفاع زملائي من تلاميذي وكذلك جمهوري الواعي الذي كشف كذبها”.

وكانت عبير صلاح الدين، هاجمت الفنان محمد صبحي في لقائها ببرنامج “كلام الناس” المعروض على قناة MBC مصر، قائلة: “محمد صبحي حاربني لأني قلت لأ، هو حارب نجوم غيري كتير، ولو لاحظنا هتلاقي إن الناس اتغيرت في مسلسل عائلة ونيس من أول جزء لحد الجزء السابع، ودا لأن اللي بيقول لا أو بيزعل محمد صبحي بيموته في الموسم اللي بعده وبيسفره”.

وقالت عبير، خلال اللقاء أيضا، إنها تعيش في كندا منذ 6 أعوام تقريبا، إذ قررت الهجرة وتغيير شكل حياتها، والابتعاد عن الفن والتمثيل.

وأوضحت: “البني آدم لو لقى نفسه الدنيا مقفلة معاه يدور على حاجة تانية كانت في حياته ممكن ربنا رايد إننا نروحها، وأنا دراستي كانت علم اجتماع وعاملة ماجستير في الاجتماع وفن المونولوج في التسعينيات، وسبت فن المونولوج عشان أعمل في مسلسل يوميات ونيس، ورجعت له فترة توقف ونيس وبعدين رجعنا عملنا ونيس الجزء السادس وبعد السابع من 2010 لـ 2015 الدومينو قفلت”.

وأضافت: “لقيت نفسي مش عارفة أشتغل أي حاجة خالص، بنت خالتي في كندا وأهلي هناك من 35 سنة، فكرت أسافر وأعمل معادلة للشهادات وأكمل دراستي والسنين جريت”.

يذكر أن عبير صلاح الدين عُرفت بدورها في مسلسل “يوميات ونيس” بطولة الفنان محمد صبحي، وقدمت خلاله شخصية عبلة أمام الفنان عبدالله مشرف الذي لعب دورها زوجها بالعمل، واستمرت حتى الجزء السابع من العمل قبل أن تعتذر عن عدم تقديم الجزء الثامن.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.