التخطي إلى المحتوى


10:37 م


الثلاثاء 06 سبتمبر 2022

كتب- وائل توفيق:

أثار الفنان محمد عطية حالة من الجدل بعد ظهوره في أحد البرامج متحدثنا عن تفضيله “المساكنة” قبل الزواج ذات العقد، وسأل البعض عن موقف نقابة المهن التمثيلية من تصريحات الفنان.

وأكد الفنان أشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية، أن الفنان محمد عطية، ليس عضوا بالنقابة.

وقال في تصريحات خاصة لـ “مصراوي”: “محمد عطية ليس عضوا بنقابة المهن التمثيلية، وليس لنا أي علاقة به”.

يذكر أن محمد عطية قد تعرض لهجوم بسبب تصريحاته ببرنامج “شو القصة” الذي تقدمه الإعلامية رابعة الزيات، والتي تحدث خلاله عن مسألة الزواج في حياته، قائلا: “الأنسب أتجوز من غير عقد زي المساكنة، لأن المعظم بيتجوز عمياني مع أن الجنس جزء مهم في العلاقة، وأغلب حالات الطلاق بتحصل بسبب عدم توافق في الحياة الجنسية، فالأفضل نعيش مساكنة ونشوف ينفع نعيش مع بعض ولا لأ”.

وكان الدكتور أحمد ممدوح، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، علق على فكرة “المساكنة” خلال لقائه ببرنامج “من القلب للقلب” المذاع على قناة Mbc مصر2، قائلا إن هذه المصطلحات تدخل المجتمع بنظام “الدحلبة”، فيألفها المجتمع بشكل تدريجي، فتكون في البداية مطروقة ثم تبدأ في ظهور ممارسات قليلة ثم تصبح ظاهرة، “فكثرة المساس تقتل الإحساس” وذلك يحدث حينما يرى الناس كثيرون يفعلون ذلك فيبدأوا في قبوله.

ونبه ممدوح أنه لا توجد حاجة للتنبيه على حكمه الشرعي، فبالتأكيد أنه محرم، مؤكدا أن المجاهرة إثمها كبير، فالنبي صلى الله عليه وسلم قال: “كل أمتي معافى إلا المجاهرون”، فكل من يفعل معصية من المعاصي يرجى له أن يكون في عفو الله وستره إلا المجاهر، فهو جمع بين المعصية والتحدي وهو مرفوع عنه المعافاة من الله سبحانه وتعالى.

ورد الشيخ مظهر شاهين على أالذين يدعون للزواج بما يسمى نظام المساكنة بقوله:”افتكاساتك دي شغل تسالي لا تناسب مقام الزواج الذي وصفه الله تعالى في كتابه بالميثاق الغليظ”.

وأضاف شاهين:”أي شخص يقبل أن تعيش أخته أو ابنته مع شخص أجنبي عيشة الأزواج تحت سقف واحد بدون عقد زواج يكون ديوثا.

كما علقت الإعلامية دعاء فاروق، على الدعوات المؤيدة لفكرة “المساكنة”، معبرة عن رفضها لمثل هذه الأفكار.

وظهرت فاروق، في مقطع فيديو، عبر حسابها الشخصي على إنستجرام قائلة: اعملوا مساكنة، وعيشوا مع بعض من غير زواج، ولا تدخَّلوا قانون ولا مجتمع ولا أهل ولا أصحاب ولا دين.. وعادي لما يسكر ويقوم خبطك على دماغك، إيه اللي دخَّل القانون، وممكن يسرقك؛ إيه إللي يدخَّل القانون والحاجات البلدي دي، بس هتحملي منه؛ إيه اللي هيدخَّل القانون، بردو لما يسيبك، أصله هيسيبك ويمشي، ويقولك: وأنا مالي.. ربنا قال حرام، امشوا بدماغكم يا حبيبي؛ الحياة هتبقى ممتعة، وعارفين الكلاب الجربانة، أنتوا هتبقوا شبه الكلاب الجربانة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.